جرّاح تجميل ياباني يشتري مذكرات الإمبراطور السابق هيروهيتو
جرّاح تجميل ياباني يشتري مذكرات الإمبراطور السابق هيروهيتو

اشترى جرّاح تجميل ياباني - يواجه انتقادات بسبب إشادته بالنازيين، وتهوينه من فظائع ارتكبتها اليابان وقت الحرب - مذكرات الإمبراطور السابق، هيروهيتو، التي تلقي الضوء على انزلاق البلاد إلى الحرب العالمية الثانية.

ودفع كاتسويا تاكاسو، الذي يظهر كثيراً ببرامج التلفزيون في اليابان، 275 ألف دولار مقابل شراء المذكرات في مزاد.

وكان مركز سايمون ويزينثال، وهو منظمة للدفاع عن حقوق اليهود، قد انتقد الجرّاح الياباني لانتهاك «جميع معايير اللياقة»، لوصفه المحارق النازية ومذبحة نانجينغ في الصين بأنها «افتراءات».

وفي اتصال مع «رويترز» صـّرح تاكاسو، أمس، إنه اشترى المذكرات المكتوبة بخط اليد، والمعروفة باسم «مناجاة إمبراطور»، لأنه يعتقد أنها تحتوي على رسالة للعائلة الإمبراطورية وللشعب الياباني، ويجب الاحتفاظ بها في اليابان.

وتسجل الوثيقة أحداثا ترجع لعشرينات القرن الماضي، مثل اعتزام هيروهيتو عدم معارضة أي قرارات مستقبلية لمجلس الوزراء الياباني. وأثارت المذكرات ضجة عند الإعلان عنها عام 1990، وفجّرت جدلاً حول مسؤولية الإمبراطور عن الحرب.

وأمْلَى هيروهيتو المذكرات على أحد مساعديه في 1946، عندما احتلت قوات الحلفاء اليابان، وكان الإمبراطور يواجه احتمال محاكمته مجرمَ حرب.

 

المصدر : الإمارات اليوم