«دبي للثقافة» تبرز إنجازات الإمارات في دول أوروبية
«دبي للثقافة» تبرز إنجازات الإمارات في دول أوروبية

احتفلت هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، باليوم الوطني الـ46 لدولة الإمارات، في مواقع مختلفة من القارة الأوروبية، كشريك ثقافي لسفارات الدولة في فرنسا وإيطاليا والمملكة المتحدة. وقدمت الهيئة الدعم للسفارات لتعزيز قيم الإمارات في الخارج، وتسليط الضوء على دبي كوجهة عالمية للإبداع.

ومن اثنـاء دورها كشريك ثقافي، عملت «الهيئة» على توفير المحتوى الثقافي والفني للسفارات، حول تأسيس الاتحاد في عام 1971، بما في ذلك المحفوظات والوثائق الحصرية من متحف الاتحاد. وتولت أيضاً إعداد الهدايا الثقافية لضيوف السفارات، لنشر النوايا الحسنة بين الدول، وتعزيز مكانة دبي كمركز دولي للثقافة والتصميم. وصـَرح المدير العام بالإنابة للهيئة، سعيد النابودة: «في هذه المناسبة المهمة، سررنا بالعمل مع سفارات دولة الإمارات في أنحاء مختلفة من العالم، لإبراز الجهود الوطنية القيّمة التي بذلها آباؤنا المؤسسون، وتسليط الضوء على الإنجازات التي حققتها أمتنا العظيمة، في الوقت الذي نتطلع فيه إلى مستقبل أكثر إشراقاً، بفضل توجيهات قيادتنا الحكيمة». وأردف «بوصفنا الشريك الثقافي للاحتفالات باليوم الوطني، فإننا نعمل على تعزيز الهدف الرئيس لمجلس الإمارات للقوة الناعمة، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لترسيخ المكانة البارزة التي تتمتع بها الإمارات في العالم، وتعزيز الدبلوماسية الدولية، وتقوية الروابط الثقافية، وإطلاع العالم على المشهد الإبداعي المزدهر في دبي».

المصدر : الإمارات اليوم