الخليل: إعادة الإعمار فرصة لتعزيز التعاون الاقتصادي مع جنوب أفريقيا
الخليل: إعادة الإعمار فرصة لتعزيز التعاون الاقتصادي مع جنوب أفريقيا

أكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور محمد سامر الخليل أن الاقتصاد السوري دخل مرحلة التعافي وأن الدعم الحكومي المقدم للعملية الإنتاجية وزيادة حجم الصادرات السورية إلى الأسواق الخارجية أهم انعكاسات هذه المرحلة.

وبيـّن الوزير الخليل اثنـاء لقائه سفير جمهورية جنوب أفريقيا بدمشق شون بينفيلدت أن الصادرات السورية إلى جنوب أفريقيا تضم منتجات مختلفة أبرزها الألبسة والأقمشة المنسوجة إضافة إلى المواد الغذائية وزيت الزيتون وبذور النباتات العطرية (الكمون والليمون) في حين تستورد سورية من جنوب أفريقيا مجموعة من السلع تضم السجائر والبروبان والمواد العضوية الفعالة اللازمة للصناعة المحلية.

وأعرب الوزير الخليل عن أمله بمباشرة الشركات الجنوب افريقية في مشروع استثماري “يكون رائداً” في سورية منوهاً بإمكانات هذه الشركات وخبرتها في قطاعات متعددة.

وأكد الوزير الخليل أن مرحلة إعادة الإعمار تشكل فرصة مهمة لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وبشكل سريع.

بدوره سفير جنوب افريقيا أكد تطلع بلاده للمشاركة في إعادة إعمار سورية ولا سيما في القطاعات التجارية معرباً عن رغبة بعض رجال الأعمال بزيارة سورية والاطلاع على الفرص المتاحة فيها.

وَنـــوه السفير بينفيلدت إلى أهمية تطوير بعض الاتفاقيات الاقتصادية القائمة بين البلدين وزيادة فاعليتها بما يتناسب مع الأوضاع الحالية في سورية.

يشار إلى أن العلاقات التجارية والاقتصادية بين سورية وجنوب افريقيا تنظم بموجب اتفاقية التعاون الاقتصادي والتجاري الموقعة بينهما في دمشق بتاريخ 21-10-2010 والتي دخلت حيز التنفيذ أواخر الشهر السابع من العام 2011.

 

المصدر : الوكالة العربية السورية للأنباء