«الري» تضخ 183 مليون جنيه استثمارات جديدة في الشرقية
«الري» تضخ 183 مليون جنيه استثمارات جديدة في الشرقية

 

خصصت وزارة الموارد المائية والري استثمارات جددة بقيمة 183 مليون لتطوير منظومة الري في محافظة الشرقية تنتهي اثنـاء العام المالي الحالي.

صـّرح علي شلبي، رئيس قطاع الري بوزارة الموارد المائية، إن القطاع بصدد تنفيذ عددًا من المشروعات المائية اثنـاء العام المالي الحالي لمحافظة الشرقية.

أشار إلى أن خطة العمل فى المحافظة تشمل توريد ماكينات طواري لمخازن الإدارة، وإحلال وتجديد بعض الأعمال الصناعية ومباني الري بشرق بلبيس.

تضم الأعمال أيضًا تجديد جزء من تغطية ترعة أم الريش داخل الكتلة السكنية بمدينة الإبراهيمية، وإنشاء مأوى وتوريد وتركيب وحدات رفع ومواتير كهرباء وتحويل محطة هيدروفلو، وإعادة تأهيل قنطرة على بحر مويس وانشاء سكن ادارى بحاري.

أشتر إلى أن الاستثمارات الجديدة سدخل في عملية تجريف ترعة الإسماعيلية بتكلفة قدرها 7 ملايين جنيه، وتغطية ترعة السماعنة بتكلفة 66.5 مليون جنيه.

أردف محمد سلام، رئيس قطاع الموارد المائية والري بالوجه البحري، أن الهيئة المصرية العامة لمشروعات الصرف لإقليم صرف شرق الدلتا تُنفذ حالياً العديد من المشروعات بتكلفة 26.5 مليون جنيه.

وضمت الأعمال أعمال حماية من الأعشاب على مصرف بحر البقر وإحلال وتجديد شبكات الصرف المغطى لمنطقة العزيزية ومرعى ومنطقة بردين والقليوبية بتكلفة 20 مليون جنيه، وتجديد شبكات صرف مغطى في المنطقة المحصورة بين ترعة الدفان ومصرف بحر صفط.

كما ضمت إحلال وتجديد 3 كباري على مصرف بحر الأوسط القبلي، وأعمال الصيانة بالهيئة العامة لمشروعات الصرف لإقليم صرف شمال الدلتا.

وتهدف أعمال تطوير منظومة الري إلى رفع كفاءة شبكة المجاري المائية والحفاظ على المنشئات والمرافق المائية والأعمال الصناعية وحماية شبكة الترع لتمكينها من استيعاب وإمرار التصرفات المائية اللازمة لري الزراعات.

المصدر : البورصة