قطر تحقق في فبركة صورة الملك محمد السادس ووشاح "لنا تميم"
قطر تحقق في فبركة صورة الملك محمد السادس ووشاح "لنا تميم"

صـّرح مكتب الاتصال الحكومي القطري إن الصورة المركبة، التي تظهر الملك محمد السادس يحمل وشاحاً أثناء تجوله في أحد أسواق الدوحة، "فعل غير مقبول لمحاولة إفشال الزيارة"، مضيفا أن ذلك "لن يتحقق لفاعله".

وعبر الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني، مدير مكتب الاتصال الحكومي التابع لرئيس الوزراء القطري، في بيان نُشر على الموقع الرسمي، عن "أسفه للصورة المركبة التي تظهر جلالة الملك وهو يحمل وشاحا أثناء إحدى الزيارات في منطقة الدوحة".

وبيـّن البيان أنه "سيتم التحقيق لمعرفة من حاول تأليب الرأي العام أو المساس برموز الدول، حيث إنه، وللأسف، قد نالت الفبركات الإعلامية في بعض الوكالات ومواقع التواصل الاجتماعي حيزاً واسعاً اثنـاء الفترة الماضية".

وأكد البيان على أن "الزيارة الرسمية لجلالة الملك محمد السادس، ملك المملكة المغربية الشقيقة، لدولة قطر ‏كانت زيارة ناجحة بكل المقاييس وساهمت في تعميق وتطوير العلاقات الأخوية بين البلدين".

وكانت هذه الصورة، التي يظهر فيها الملك حاملاً وشاحاً كتبت عليه عبارة "لكم العالم ولنا تميم"، لاقت انتشاراً كبيراً على حسابات على "فيسبوك" و"تويتر" و"إنستغرام"، وخلقت جدلاً واسعاً حول حقيقتها، إذ هناك من اعتبرها مزيفة، وهناك من تشبث بكونها "رسالة موجهة إلى من يهمه الأمر".

هذا الأمر دفع ياسر الزناكي، مستشار الملك محمد السادس، إلى الخروج بتصريح، عممته وكالة المغرب العربي للأنباء، نفى فيه بشكل قاطع أن يكون الملك محمد السادس قد أخذ صورة بوشاح حامل رسالة سياسية، واصفاً هذه الصورة المزيفة بأنها "مجرد فبركة واضحة".

الجدير ذكره أن الملك محمد السادس حل بقطر، قادماً إليها من دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث أجرى مباحثات مع الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، تناولت تطورات الأحداث دوليا وبالمنطقة، وكذا العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقد أقدم الملك على مغادرة التراب القطري، عشية اليوم الثلاثاء، بعدما أنهى زيارته الرسمية للإمارة الخليجية نفسها، بعد 48 ساعة من التواجد فيها.

المصدر : جريدة هسبريس